أذكــرك

الصفحة

أذكرك

أذكرك وأنت تستيقظين على حلم من الندف المرفرف كأجنحة الحمام

على حلم المطر المنهمر على سطوح المنازل فتدفق المزاريب ماءها كأنه شلال

تغتسل الأشجار والطرقات

عيبال وجرزيم يستحمان

ينفضان نفسيهما فينتفش ريشهما ثم يجلسان يتشمسان

ينبثق الشقيق الأحمر في جنباتهما

والنساء

يحملن غسيلهن للوادي

يغسلن همومهن ويكركرن،

ثم يعدن وقد شمرن سيقانهن وهي  تقطر ماء

يكركر خلفهن التين والتوت والعناب

مرحة أنت ياحبيتبي

وتحبين ما يفرح القلب

مرحة أنت على الرغم مما تتصنعين من وقار!