دوار

الصفحة

تدحرجينني

من فوق كل هذه الأحجار

كأنني لعبتك التي سئمِتها

أو أنني لِجام

قطّعهُ جيدك إذ رأىَ

فرسا تحمحم في الغمام

أيتها الأرض اللعينة الحمقاء

إلى متى

نظل هكذا ندورُ دونما قرار

إني أصبت بالدوار !