يا امرأة الغابات السوداء

الصفحة

إذ أسمع صرختكِ الدكناء

ذاتِ الأجراس

تقرع أبواب الأحجيات

في رقصةِ موتٍ سريّة

يا اُمرأة الغابات السوداء

أيتها الأفعى السحريّة

أرفعُ صوت المذياع

أرفعه حتى تتهاوى

كل الجدران

يتفجرُّ في قلبي الملتاع

طوفانُُ،

شلالًُ،

بركانْ

يقذف بالحمم الناريَّةْ

وجهَ الإنسان ‍‍!!