الشيخ والأرض

الصفحة

 

وفي أعطاف قريتنا

وفي زيتونها الغض

يقول الشيخ للأرض

نذرت لك البنين العشرة الأحباب

لا تهني ولا تبكي

نذرتهم غلى الوطن…

ويسري العشرة الأحباب في الظلمة

يغلفهم سرى غيمة

تهب الأرض من شغف

لتلثم وقع أرجلهم

وتخفي الظل في لهف

وفي أعطاف قريتنا

وعند اللد والرملة

هنالك تسعة عادوا

وكانوا أكملوا الرحلة

” وأين أخوكم العاشر”

يقول الشيخ، والقمر الحزين محدق ساهر

” هناك أبي زرعناه

” هناك أبي زرعناه”  !!!