الحزن العائد

الصفحة

إلى حيفا، إلى يافا، سنهرع يا أحبائي

نغني أرض آبائي

وعند الصبح أحزان الشتاء المر تندثر

وعند القدس حيث التل والزيتون والقمر

سيشرق وجه أحباب دفناهم

ولكن دون أكفان

لكي نخطو على أشلائهم نخطو

إلى عكا وبيسان

لنمسح وجه قاتلهم

عن الأرض التي سئمت بثورية

حذاء الغزو فانتفضت بحرية !!